المشهد اليمني
منوعات

تركت وصيتها على فيسبوك.. وفاة فنانة مغمورة في منزلها

المشهد اليمني

يدفعنا الحزن أحيانا إلى الدخول في إكتئاب شديد قد يكون السبب في إنهاء حياة البعض الذين يستسلمون لأحزانهم و لا يستطيعون إخراج نفسهم من عزلتهم نظرا لرفض المجتمع لهم او لعدم قدرتهم على التعامل مع المجتمع.

أرييل فتاة شاركت في أحد مسابقات التليفزيون و شاركت بأغنية و لكنها لم تلقى إعجابا من لجنة التحكيم و رفضوا قبولها في المسابقة و خرجت من المسابقة و أصيبت بحالة من الإكتئاب ، وفقا لما ورد في صحيفة " ميرور " البريطانية .

تملك الحزن من أرييل حتى وصل أقصاه و بدأت تفكر في الإنتحار، و بالفعل نفذت الفكرة و لكن قبل أن تنتحر تركت رسالة لأصدقائها عبر حسابها على فيس بوك تعتذر لكل أصدقائها لما تسببت فيه من ألم نفسي .

عثرت الشرطة على جثتها في المنزل بعد أن توفيت و الارجح أنها انتحرت لأنها أرسلت رسائل رسائل خاصة لأصدقائها و لم تفتح الرسائل التي قاموا بالرد عليها فيها .

جدير بالذكر أن آرييل كانت تملك عدد لا بأس منه من المتابعين فهي كانت مشروع فنانة و لكن لجنة التحكيم كان لها رأي آخر .

المشهد اليمني